نصائح لحماية سيارتك من الأعطال وتجعلها اقتصادية

لقد أصبحت السيارة في الوقت الحالي أحد الأمور الضرورية لدى الكثير من الأشخاص، حيث يوجد في معظم البيوت سيارة كحد أدنى، ولذلك يعتبر المحافظة على السيارة من التلف والأعطال أمر ضروري لتقليل تكلفة الصيانة التي لا يحبذها الكثير من قائدين السيارات، فإنه بالمحافظة على السيارة سوف تتجنب أعمال الصيانة التي ستحدث في حالة ترك السيارة بدون عمل الصيانة اللازمة لها، وسوف نعرض لك عزيزي قائد السيارة نصائح لحماية سيارتك من الأعطال وتجعلها اقتصادية في هذا المقال.

إن أول شيء يمكنك القيام به للحفاظ على السيارة هو اعتناء مالك السيارة بنظافتها من الخارج والداخل، وهي أول نقطة يجب الإهمام بها فإن الحفاظ على نظافة السيارة يقلل من تلف أو عطل أجزاء السيارة، حيث أن نظافة السيارة تساعدك في صيانة السيارة بصفة دورية ومهمة للحفاظ على عدة أمور أخرى، ومن الضروري الإهتمام بالصيانة الدورية في مركز صيانة متخصص، ويفضل بأن تتم صيانة السيارة لدى شركة تصنيع السيارة حيث يقومون بعملية استطلاع أداء السيارة ومختلف الأعطال التي توجد بها والتي من الممكن علاجها قبل تفاقم المشاكل، وربما لا يععرف قائد السيارة بوجود مشكلة في السيارة أثناء قيادتها.

ومن الضروري أن يقوم قائد السيارة بعمل فحص دوري للسيارة، هناك بعض الأمورلا تنتظر حتى موعد الفحص الدوري، وإن من أهمها هو استطلاع محيط السيارة بسبب وجود أي ضربات في السيارة أثناء اصطفاف السيارة وخصوصا أثناء اصطفاف السيارة بالشارع، ومن المهم فحص مستوى زيت محرك السيارة وتغييره بإستمرار في الموعد المحدد، بجانب فحص منسوب الماء وتزويده في حالة نقصانه، إضافة إلى تبديل مختلف الفلاتر في السيارة من وقت إلى آخر، ومن المهم إجراء الفحص الدوري إلى الإطارات ونسبة ضغط الهواء بهم واستبدالهم في حالة تعرضهم إلى التلف ويجب إجراء مختلف الفحوصات بشكل دوري للتمتع بقيادة آمنة.

بالرغم من أن عالم السيارات هو عالم له الكثير من العشاق، لكنه أحيانا قد يكون مصدر إلى الإزعاج، بسبب ارتفاع تكاليف الصيانة والتي يواجهها الكثير من قائدين السيارات بسبب قلة الخبرة أو استشاة أشخاص غير متخصصين، مما ينعكس بشكل مباشر على شكل أضرار وأعطال خطيرة ربما يمكنك أن تتفاداها، لذلك سنقدم لك عزيزي القارئ أهم النصائح التي ينصح بها الخبراء بمجال السيارات التي تساعدك لحماية سيارتك من الأعطال، بل تجعلها أكثر أمان واقتصادية من حيث استهلاكها للوقود.

نصائح لحماية سيارتك من الأعطال وتجعلها اقتصادية

عدم غسل محرك السيارة بالمياه

قد يخطأ بعض السائقين ويقومون بغس محرك السيارة بالماء، ولا يعلمون بأن ذلك يعرض السيارة إلى أعطال خطيرة، وخصوصا في الأجزاء الكهربائية الموجودة في المحرك كالأسلاك العمومية أو الدفاير وعلبة الفيوزات، ومن ثم تسبب تعطيل المحرك وعدم عمل السيارة، وأحيانا ربما يصل حجم الضرر إلى استبدال بعض الأجزاء الكهربية بالسيارة، وذلك نتيجة التعامل مع المحرك بدون أي معرفة به.

مراعاة عدم تعريض أجهزة التعليق أو عفشة السيارة إلى الجاز

إنها فكرة شائعة بالرغم من كونها خطر على السيارة، فإن ذلك يسبب أضرار خطيرة في السيارة، ومن هذه الأضرار تلف الأجزاء المطاطية التي تزود بها عفشة السيارة، وينتج عن ذلك في فترة زمنية أقل من شهر آثار مدمرة نتيجة عملية غسيلها بالجاز مثل صدور أصوات غير عادية في عفشة السيارة بجانب ظهور بعض الإرتجاج أثناء القيادة، وخصوصا في المطبات، وفي هذه الحالة يجب على السائق التوجه إلى ورشة صيانة واستبدال الأجزاء التى أتلفها الجاز نتيجة عدم وجود خبرة.

مراعاة عدم الضغط المستمر على دواسة الدبرياج

يقوم الكثير من قائدين السيارات بذلك الخطأ، وخصوصا أثناء الإنتظار بالأماكن المزدحمة مثل إشارة المرور أو غيرها، حيث تجده يضغط على دواسة الدبرياج فترة طويلة، حيث يستعد إلى الإنطلاق، إن ذلك ينعكس بشكل كبير على عمر طقم الدبرياج الإفتراضي فهو يسبب تلفه في فترة قصيرة.

مراعاة عدم الضغط المستمر على دواسة البنزين والإنطلاق بسرعات عالية

من المعتقدات الخاطئة المنتشرة بين قائدين السيارات، كلما يزداد الضغط على دواسة البنزين كلما يقل وقت وصول السيارة إلى أقصي سرعة لها، لكن ذلك الخطأ يؤدى إلى زيادة حرق الوقود بمعدل أكبر من المعدل الطبيعي.

توجد بعض الحقائق التي توضح أن قيادة السيارات على سرعات زائدة لن توفر سوى دقائق بسيطة، فإن الفارق الزمنى بين قيادة السيارة بسرعة 160 كم بالساعة وقيادة السيارة بسرعة 120 كم بالساعة 16 دقيقة، والفرق الزمني بين قيادة السيارة بسرعة 200 كم بالساعة وقيادة السيارة بسرعة 120 كم بالساعة 20 دقيقة، لذلك لا تستدعي هذه السرعات بأن تجازف بحياتك وحياة الآخرين.

مراعاة عدم الضغط على دواسة الفرامل بشكل مفاجئ

يعتبر الضغط على دواسة الفرامل أكثر الأخطاء التي تسبب عواقب غير جيدة أثناء قيادة السيارة، وعند الضغط على دواسة الفرامل أثناء القيادة بسرعة عالية، ربما يسبب ذلك انقلاب السيارة، بجانب تقليل عمر تيل الفرامل الإفتراضي وكذلك الطنابير نتيجة التعرض إلى التآكل.

يراعى عدم إيقاف وتشغيل المحرك عدة مرات أثناء قيادة السيارة

إن هذا الأمر يؤدي إلى تآكل اسطوانه تشغيل محرك السيارة، بالإضافة لأن محرك السيارة يحتاج لكمية إضافية من الوقود أثناء تشغيل المحرك، ولذلك يفضل عدم إيقاف وتشغيل المحرك بكثرة أثناء قيادة السيارة من أجل ترشيد استهلاك الوقود.

يجب الحفاظ على إطارات السيارة

إن ضغط اطارات السيارت أحد العوامل الهامة والتي تسبب زيادة استهلاك وقود السيارة، ولذلك يراعى الحفاظ على ضغط اطارات السيارة أثناء قيادتها، بالإضافة لأن ضغط الإطارات المناسب يحد من استهلاك وقود السيارة.

الإستماع إلى صوت محرك السيارة

يجب الإستماع إلى صوت السيارة بشكل مستمر، وفتح الغطاء بشكل يومي للتأكد من عدم وجود أي عطل بالسيارة، سواء كان عطل بسيط أو رئيسي يهدد المحرك، فإن عدم تعود قائد السيارة على ملاحظة وسماع صوت السيارة، ويمكن تحويل أبسط المشكلات إلى أزمات يصعب حلها.

تجنب حدوث تسريب

يجب على قائد السيارة أن يتأكد من عدم وجود أي تسريب سواء تسريب بكاوتشة الماء أو كوعة الماء، فإن إصابة أحد الجزئين بضرر سيسبب حدوث تسريب، مما يؤثر على أداء محرك السيارة، خصوصا عندما يغفل قائد السيارة الضرر الذي يلحق بالسيارة نتيجة الإهمال أو عدم التمكن من ملاحظة أي تغيير يطرأ على الأجزاء الداخلية بالسيارة.

في حالة تزويد إطارات السيارة

يجب مراعاة عدم نفخ إطار السيارة وهو ساخن أي بعد قيادة طويلة على الطرق، حيث أن ارتفاع درجة الحرارة يسبب تجديد الهواء الموجود بالإطار، ومن ثم زيادة الضغط وربما نجد الضغط زائد أثناء الكشف على الإطار الساخن، مما يوحى إلى سائق السيارة بأن يخرج بعض الهواء بداخله، لكنها زيادة ظاهرية ستزول بعد تمام برودة الإطار إلى درجة حرارة العادية، وفي حالة أن الضغط صحيح أثناء قياسه والإطار ساخن فإن ذلك يعني بأن الضغط أقل من الطبيعي، حيث أن الضغوط التى تعطيها شركات تصنيع السيارات الخاصة بضغوط الإطارات تكون الإطار بارد، كما يراعى وضع غطاء صمام الهواء بعد قياس الضغط بداخل الإطار أو بعد النفخ فإن الغطاء يحافظ على ضغط الهواء بداخل الإطار.

ننصحك بتصفح المزيد عن مختلف أنواع السيارت في السعودية بأسعار منافسة وممتازة في موقع سيارة ولا تتردد فهو حراج السيارات تم تطويره ليخدمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *