تقنيات حديثة تحول السيارة إلى روبوت متنقل

لقد تمكنت التقنيات الحديثة من تغيير النظرة النمطية التي ترسخت في أذهان قائدين السيارات، ومن المعروف أن هناك تسابق كبير بين شركات التكنولوجيا، وقد انغمس عمالقة صناعة السيارات في وضع أسس جديدة وقد تمكنوا عن طريقها تثبيت مفهوم مغاير إلى فن القيادة جعل من السيارة روبوت متنقل بدون تدخل البشر، لقد اهتمت شركات صناعة السيارات العملاقة حول كيفية حقن سياراتهم بمختلف وسائل التكنولوجيا الحديثة بحيث تجعلها توفر المزيد من الراحة والرفاهية إلى السائقين، واليوم سنتحدث عن تقنيات حديثة تحول السيارة إلى روبوت متنقل في هذا المقال.

لقد ساهمت التغييرات السريعة التي طرأت على تعامل البشر مع البيئة المحيطة حاليا، والتي تستخدم الذكاء الاصطناعي بطريقة غير مسبوقة وفي مختلف نواحي الحياة، كما تستخدم تقنيات حديثة تحول السيارة إلى روبوت متنقل ، إن احتمالات أن تكون السيارات جزء من هذا التغيير أصبح متزايد، لقد ظهر اتجاه من قبل شركات السيارات للإستفادة مما توفره التقنيات المبتكرة من إنتاج شركات التكنولوجيا من أجل تطوير السيارات.

سيارات مستعملة للبيع

وسائل التكنولوجيا الحديثة

من الواضح أن السيارة لم تعد مجرد وسيلة تنقل من مكان لآخر، لكنها أصبحت منصة متحركة تقدم العديد من مزايا الرفاهية إلى السائقين والركاب، ويسعون الخبراء إلى إضافة تقنيات حديثة تحول السيارة إلى روبوت متنقل ، توجد العديد من الأسباب التي استدعت الحاجة لذلك وأهمها البقاء على اتصال مع الآخرين حتى أثناء قيادة السيارة، إن الخبراء في عالم التكنولوجيا وصناعة السيارات يذكرون أن الفترة القادمة سترسخ مفهوم وجود الإتصال مع الشبكة العنكبوتية والمحتوى الأساسي من الإنترنت عنصر أساسي في اتخاذ القرارات.

فقد اتجهت شركات صناعة السيارات نحو عمالقة التكنولوجيا بشكل كبير من أجل اكتشاف سبل جديدة توفر الترفيه إلى السائقين وتساعدهم أثناء القيادة وإيجاد تجربة ممتعة ومريحة واكثر أمانا، لقد تمكنت بعض شركات السيارات في العقد الماضي من اعتماد تجربة الإتصال مع الشبكة الإلكترونية فيما يتعلق بعمليات المرور على الطرق، وحتى تقنية الإتصال مع السيارات الأخرى التي تسير بجوارك على الطريق، وفي حالة إضافة تقنيات حديثة تحول السيارة إلى روبوت متنقل ستصبح السيارة أكثر ذكاءا.

تطبيقات ثورية

لقد استخدمت العديد من الشركات العملاقة في مجال صناعة السيارات أمثال بي إم دبليو، جاغوار، تويوتا، فولكس فاجن، إنفينيتي بعض التقنيات من شركة إنتل الأمريكية المتخصصة بصناعة رقاقات الكمبيوتر بهدف تطوير تطبيقات وخدمات مبتكرة ومزايا أمنية في العديد من السيارات الموجودة بالأسواق في الوقت الحالي، ومن هذه التقنيات بي إم دبليو كونيكتيد درايف التي تستخدم في نظم الملاحة الجغرافية المتقدمة بجميع طرازات السيارات ومنها طرازات سلسلة آي المميزة من الشركة الألمانية، وهذه التقنية تتيح معالجة البيانات بسرعة كبيرة من أجل تقديم تجربة غنية إلى السائق والركاب في واجهة الاستخدام، مع سرعة استجابة أعلى بالتفاعل مع النظام الإلكتروني في السيارة، على سبيل المثال احتساب أسرع الطرق التي توصلك إلى وجهة المستخدم بالخرائط.

كما اختارت شركة إنفينيتي استخدام تقنية إن تاتش التي تتوافر بالطراز Q50، وهذا النظام يوفر رسومات متقدمة على الشاشات التي تعمل بتقنية اللمس داخل السيارة، لقد شرعت جاغوار لاندروفر البريطانية في إجراء عدة أبحاث بالتعاون مع إنتل بهدف إطلاق جيل جديد من السيارات يشمل نظم رقمية تصل السيارة ومختلف الأجهزة ببعضها وبالإنترنت كما يتيح استخدام الهواتف الذكية في توجيه السيارات، تعمل شركة تويوتا اليابانية مع إنتل منذ عدة سنوات لتطوير نظام جديد يصل الهواتف الذكية مع السيارة عبر طرق جديدة كاللمس والإيماءات وأيضا الأوامر الصوتية، وسهولة التحكم.

سيارات جديدة للبيع

تقنيات تخفيف الزحام

إن خبراء إنتل يعملمون في مشاريع تسعى إلى تطوير الطرقات بحيث تكون أكثر أمانا عبر التعرف على أفضل الطرق وجعل السيارة بديهية إلى السائقين للتواصل مع سياراتهم بدون أن ينشغلوا عن القيادة وبهدف تخفيف الازدحام على الطرق، وقد اعتمد المختصون بشركة التكنولوجيا العملاقة إلى تنفيذ مشاريعهم المستقبلية تطوير مجسات أكثر تقدم تجعل السيارات تتعرف على مالكيها وتتكيف معهم من أجل إيصالهم إلى وجهاتهم بكل أمان.

لقد أظهرت دراسات حديثة أن حوالي 70 % من حوادث السيارات على الطرق يمكن تجنب حدوثها عبر وجود نظام تنبيه تبلغ مدته نصف ثانية فقط، كما أن 90 % من حوادث السير يمكن تجنب حدوثها عبر وجود نظام تنبيه تبلغ مدته ثانية واحدة، فإن استخدام نظم إدارة مرور ذكية، يمكن خفض فترة توقف السيارات بالطرقات بنسبة 50 % وكذلك خفض فترة التنقل بحوالي 30 %، وهو ما لم يكن متاح مع السيارات التي لا تشتمل على الوسائل التكنولوجية الحديثة ويرغب العديد من قائدين السيارة في توفير تقنيات حديثة تحول السيارة إلى روبوت متنقل في الطرازات الجديدة للإستمتاع بهذه التقنيات المميزة.

هناك عدد كبير من السائقين في العالم يفضلون استخدام تقنية تبادل بيانات الموقع والوجهة والسرعة بين السيارات بطريقة آلية وتقنية تفادي أغلب الحوادث غير المقصودة مع رفع كفاءة وأمان عملية القيادة، لقد أكد خبراء التكنولوجيا ومراكز الأبحاث بشركات السيارات أن المجسات المدمجة بالسيارات تتيح جمع البيانات بسلاسة وتحليلها وإرسالها للشركات المصنعة من أجل تطوير التصميم والوظائف المختلفة في السيارة، ومن المتوقع أن يتم طرح أكثر من 150,000,000 سيارة ذكية متصلة بالإنترنت مع حلول عام 2020 .

أحدث التقنيات التكنولوجية بعالم السيارات

صورة واقعية وبيانات افتراضية

لقد قامت شركة أودي الألمانية بتجسيد أفكارها وتصوراتها إلى مقصورة القيادة في السيارة الإختبارية الرائعة Q8 ، التي ظهرت في معرض ديترويت الدولي للسيارات، هذه السيارة تحتوي على أول شاشة Head up تعمل عبر تقنية الواقع المعزز، والذي بإمكانها دمج الصورة الواقعية مع البيانات الأفتراضية بصورة واحدة تظهر بمجال رؤية سائق السيارة.

وبالنسبة إلى شركة باناسونيك اليابانية التي تدعم العديد من شركات صناعة السيارات أثناء المشاركة في فعاليات معرض الإلكترونيات في لاس فيجاس، فقد كشفت عن نماذج متطورة من الشاشات المزودة بتقنية الواقع المعزز، حيث صممت الشركة اليابانية اثنين من مستويات الصورة بحجم كبير، بالإضافة لأن عرض الصورة يتم على مسافة بعيدة، ومن ثم يتم إظهار كل البيانات الممكنة، وتوفيرها إلى السائق.

لقد أوضح مدير قطاع أنظمة المعلومات والترفيه، وهو السيد أندرياس هايتمان حيث قال لقد اعتمدنا على الكاميرات عوضا عن المرايا، ويتم عرض صور الكاميرات بنطاق رؤية السائق، مجرد أن يستعمل السائق ذراع الإشارات، وقد أكد السيد أندرياس هايتمان بأن شاشة Head up ما زالت من التجهيزات الإضافية ذات التكلفة المرتفعة، لذلك مازالت هذه التقنية حصرية في فئة السيارات الفاخرة ذات الأسعار العالية، وقد أضافت شركة باناسونيك بعض أنظمتها الجديدة بالجيل الجديد من السيارة رينو تويزي، كما أكد الخبير الألماني على استمرارية عمليات التطوير من أجل تعزيز فعالية وكفاءة شاشة Head up بحيث يتم الإستغناء نهائيا عن لوحة العدادات في تابلوه السيارة.

ومن الجدير بالذكر أنه لا تقتصر مميزات شاشة Head up على توفير مساحة إلى عمليات الضبط الأوتوماتيك بواسطة 2 كاميرا فقط، لكنها تعمل على انخفاض التكاليف المادية ، فإن السيارات صغيرة الحجم ستكون مزودة بشاشة Head up تكلفتها أقل من لوحة العدادات التقليدية المتوفرة بالسيارات.

سيارات بالتقسيط للبيع في السعودية

التركيز على أحوال المرور

يعتبر التركيز على أحوال المرور في السيارة من أهم الأهداف التي تسعى معظم شركات السيارات إلى تحقيقها، لقد صرح مدير تطوير أنظمة التشغيل في شركة كونتينينتال المتخصصة في دعم صناعة السيارات، بأن الهدف من التقنيات الجديدة هو تركيز اهتمام السائق على متابعة أحوال المرور حوله، خاصة بالمواقف المرورية الخطيرة، وفي حالة توافر هذه التقنية لن يحتاج السائق للنظر في لوحة العدادات أو في الكونسول، حيث تقتصر مهمة قائد السيارة على متابعة الطرق فقط، إنها تقتية رائعة.

ننصحك بتصفح المزيد عن مختلف أنواع السيارت في السعودية بأسعار منافسة وممتازة في موقع سيارة ولا تتردد فهو حراج السيارات تم تطويره ليخدمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *