أسباب تقليل عمر السيارة الافتراضي

إن السيارات لها عمر افتراضي مثل أي منتج، فإن كل منتج له عمر افتراضي ينتهي ثم يتم التخلص منه، لكن هناك منتجات تظل فترة طويلة إذا تم التعامل معها وفق إلى تعليمات وتوصيات شركة التصنيع، لكن يجب عليك معرفة أنك ربما تحتاج في أحد الأيام أن تتخلص من سيارتك العزيزة والتي تجمعك بها ذكريات كثيرة، واليوم سنوضح لك عزيزي قائد السيارة أسباب تقليل عمر السيارة الافتراضي في هذا المقال.

يتعرض قائدين السيارات في كثير من الأحيان للأعطال المفاجئة أثناء قيادة السيارة على الطريق، ربما يحدث ذلك بسبب اهمال بعض عيوب السيارة، وربما يحدث بسبب انتهاء العمر الإفتراضي لأحد مكونات المحرك، لكن هناك سؤال مهم وهو هل العمر الافتراضي الخاص بقطع السيارة متشابه أو يتغير حسب السيارة.

إن الخبراء بمجال السيارات يؤكدون أن العمر الإفتراضي إلى القطع الموجودة بالسيارة تتباين من سيارة لأخرى حسب طريقة الإستخدام، بالفعل أن قطع السيارة لها عمر افتراضي محدد لا يمكن أن تتجاوزه لكن القيام بأمور اخاطئة ربما يجعل مدة عمل هذه القطع قصيرة، ولذلك سنوضح الأخطاء التي تؤدي إلى تقليل العمر الإفتراضي الخاص بأهم أجزاء المحرك.

وضع اليد على ناقل السرعة

من الملاحظ أن العديد من سائقين السيارات يضعون أيديهم على ماسكة ناقل السرعة في السيارة حيث يعتقدون بأن ذلك الأمر يوفر الراحة إلى اليد بدون إلحاق الضرر بناقل الحركة في السيارة، ولكن في الحقيقة أن ذلك الفعل خطأ، إن الخبراء بمجال السيارات على أن القيام بذلك الفعل يؤدي إلى تحميل وزن إضافي على حشيات علبة التروس في السيارة، وهذا يسبب تقليل العمر الافتراضي الخاص بناقل الحركة في السيارة، كما يسبب في تلف أجزاء ناقل السرعة سريعا.

التحميل بالقدم على دواسة الدبرياج في السيارة

إنها من الأخطاء الشائعة والتي يرتكبها بعض سائقين السيارات حيث تسبب تلف ناقل الحركة بالسيارة وخصوصا السيارات ذات ناقل حركة اليدوي، والمشكلة تتمثل في الضغط بالقدم على دواسة الكلتش أو الدبرياج وذلك يؤدي إلى حدوث أضرار عديدة في ناقل الحركة، ينعكس بشكل مباشر على أداء المحرك، كما أنه يضع الكثير بمواقف حرجة أثناء قيادة السيارة، مثل التوقف فحأة نتيجة وجد عطل.

لكن إذا كانت السيارة ذات ناقل حركة اوتوماتيك، ينصح الخبراء بمجال السيارات بعدم ايقاف السيارة على وضعية الوقوف والذي يشار إليها بالحرف P، وعدم استخدام مكابح اليد أثناء وجود ناقل الحركة على الوضعية D، ويعود السبب لأن السائق إذا استخدم الوضع P  قبل استعماله فرامل اليد سوف يؤدي لسماع صوت طقة شديدة مع استخدام القير على الوضع  D أو R .

كما يجب عدم الضغط على دواسة الوقود في السيارة، في حالة استخدام ناقل الحركة على الوضعية P، حيث  يحذر الخبراء من ذلك الفعل إطلاقا، بسبب ما يحدثه من حدوث أضرار في ناقل الحركة الأوتوماتيك بالسيارة، كما لا ينصح بأن تستخدم الوضعية  P لترة طويلة وخصوصا في حالة دوران محرك السيارة.

كما ينصح الخبراء بمجال السيارات بعدم ترك أي أوزان إضافية بلسيارة والتي ليس لها جدوى، ويعود السبب لأن كل كيلو جرام إضافي بالسيارة يؤثر مباشرة على معدل استهلاك الوقود بالسيارة وعلى قوة سحب المحرك والأداء على الطريق، كما تمثل ضغط إضافي على عفشة السيارة والمكابح.

عموما إن كافة العوامل والأفعال الخاطئة تسبب انخفاض العمر الافتراضي إلى قطع محرك السيارة، ولذلك يجب عدم القيام بهذه الافعال من أجل زيادة العمر الإفتراضي إلى أجزاء السيارة.

نصائح تساعدك في إطالة عمر السيارة الإفتراضي

تغيير الزيت قبل الموعد المحدد

إن محرك السيارة لا يعمل بشكل سليم إلا في حالة تواجد الزيت، فهو يعمل على تزليق أجزاء المحرك الداخلية ويلتقط الجزيئات الصغيرة المتآكلة، لكن يتعرض الزيت إلى الإتساخ تدريجيا بمرور الوقت، ومن ثم تتدهور كفاءة المحرك، وذلك يشكل خطورة على المحرك.

فحص الجلب الخاصة بالمحاور

إن الخبراء بمجال السيارات يؤكدون أهمية إجراء أعمال الصيانة الدورية بالمراكز الفنية المتخصصة، وأوضح الخبراء أن الجلب المطاطية التي تركب على وصلة المحور المفصلية تعتبر أحد الأجزاء الهامة، والتي يجب متابعتها بشكل دوري، ومن الأضرار التي تنتج عن تشقق هذه الجلب، وجود تسريب لمادة التشحيم، وهذا ينعكس بشكل سلبي على عمل الوصلات المفصلية، والخبراء بصيانة السيارات هم من يتمكنون من تحديد جدول الصيانة الخاص بها.

عمل الإصلاحات اللازمة بالوقت المناسب

لقد خبراء السيارات على أهمية إصلاح الأجزاء المعطلة أو المستهلكة بشكل سريع، حتى لا تسبب المزيد من الضرر في حالة تأجيل صيانتها، حيث أن محمل العجلات المكسورة ربما تسبب دوران العجلات بشكل سريع، والذي قد يسبب انفصال العجلة عن السيارة، كا يعتبر التباطؤ في تغيير بطانات الفرامل ليس بنفس الخطورة، لكنه يسبب قلق إلى قائد السيارة، وقد يترتب على تأجيل صيانتها تغيير قرص المكابح بالكامل.

تجنب السير مسافات قصيرة

يؤكد بعض الخبراء على أن السير مسافات قصيرة حوالي 500 متر تعد من الأمور التي تجهد السيارة، وذلك نتيجة عدم وصول المحرك لدرجة حرارة التشغيل، وبسبب عدم وصول درجة حرارة الزيت للمستوى المطلوب، كما يمكن بأن يتكثف الماء في نظام العادم ويسبب الصدأ لبعض الأجزاء.

وفي حالة عدم وصول السيارة إلى درجة حرارة التشغيل الصحيحة، يجب عدم الضغط بشدة على دواسة الوقود وعدم دوران المحرك بلفات كبيرة، كما أن بدء تحرك السيارة بسرعة في حالة عدم تسخين المحرك يسبب تقليل عمره الافتراضي بشكل كبير، إن محرك البنزين العادي بحاجة إلى 10 دقائق للوصول إلى درجة الحرارة المناسبة أثناء السير بالمدن، أما المحرك الديزل بحاجة إلى حوالي 15دقيقة.

عدد اللفات المناسبة إلى المحرك

ربما يتعرض محرك السيارة إلى أضرار شديدة عند وصول المؤشر إلى النطاق الأحمر بعداد لفات المحرك، ولكي تتجنب تلك الأضرار يجب تدوير المحرك وفقا لعدد اللفات المناسبة، والتي تتراوح من 1500 وحتى 3000 لفة بالدقيقة، فإن قيادة السيارة بعدد لفات أقل يشكل إجهاد إلى السيارة، وخصوصا عمود الكامات، فربما يلاحظ قائد السيارة ذلك عندما لا يدور المحرك مع عدد لفات أكبر بالرغم من الضغط على الدواسة الخاصة بالوقود.

مراعاة غسل وتنظيف السيارة بإستمرار

إن غسل السيارة لا يعني فقط مظهر لامع وبراقلكن عملية الغسل تحمي السيارة من الأضرار مثل فضلات الطيور، والتي ربما تؤثر بالسلب على طلاء السيارة، لذلك من الأفضل أن تزال بشكل سريع، وبعد انتهاء فصل الشتاء يفضل غسل السيارة كاملة، خصوصا أسفل السيارة، للتمكن من إزالة وشطف بقايا ترسبات الملح بهدف منع حدوث تآكل أو صدأ، ويفضل استخدام مواد العناية لإحكام الأبواب لتمنع تعرضها إلى أي ضرر.

وضع السيارة في مرآب جيد التهوية

تعتبر حماية السيارة من الظروف الجوية والحيوانات القارضة أحد العوامل الهامة التي يوفرها مرآب السيارة، ويراعى احتواء المرآب على منافذ تهوية، لتسمح بتدوير وتوزيع الهواء داخل المرآب، حتى لا تسبب ضرر في السيارة مع ظروف المناخ الصعبة، والتي ربما تتسبب ضرر بالسيارة مثل الثلج وترسبات الملح، ويفضل أن يقوم قائد السيارة بتنظيف تجفيف جسم السيارة قبل الإنطلاق بها.

ننصحك بتصفح المزيد عن مختلف أنواع السيارت في السعودية بأسعار منافسة وممتازة في موقع سيارة ولا تتردد فهو حراج السيارات تم تطويره ليخدمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *